آداب التعامل عبر الإنترنت
آداب التعامل عبر الإنترنت، أو قواعد السلوك على شبكة الإنترنت، هي مجموعة من القواعد المفيدة التي ينبغي لك الالتزام بها عند المساهمة في المشروعات الرقمية للتجمعات والمنتديات والنقاشات والمحتويات التي ينشئها المستخدمون. يقترح الموقع الإلكتروني لباريلا آداب للتعامل عبر الإنترنت والتي نرجو منكم احترامها لتحقيق "تعايش متحضر" لكافة الأعضاء. سوف يؤدي الخرق المنهجي لأي من الاقتراحات إلى إخضاع المنشور للرقابة أو، على الأسوأ، إلغاء المستخدم المسجل.
لمزيد من المعلومات، يرجى الكتابة إلى عنوان البريد الإلكتروني التالي
1. عند دخول تجمع ما، ينبغي أن تقرأ بعض التعليقات المنشورة قبل الكتابة لكي تشعر بجو ومسار المحادثة. بهذه الطريقة، لن تقول أي شيء خارج الموضوع تمامًا، وهو ما قد يصرف الانتباه عن المحادثة.
2. قبل طرح الأسئلة، يرجى التحقق من جود إجابة عنها في قسم الأسئلة المتكررة.
3. حاول إعادة توجيه الرسائل الموجزة ولكنها واضحة. لا يرغب أي شخص أن يضطر إلى التمرير عبر كثير من السطور للوصول إلى التعليق التالي. لا تكرر نفس الأفكار، ولا تكون مسهبًا جدًا ولا تكتب المنشورات بشكل متكرر للغاية. كثير من الأشخاص يغريهم تكرار نفس الفكرة أو إرسال طوفان من الرسائل. قبل "إغراق" مساحة للمناقشة، الرجاء أن تسأل نفسك: "هل سيهتم الآخرون بالفعل بما أقوله؟".
4. لا تستخدم الحروف الكبيرة لكتابة جميع الحروف في عنوان أو نص رسالتك، فهي تشبه "الصراخ" وغير ملائمة بالمرة.
5. حاول البقاء في الموضوع؛ وحتى لو كان بإمكانك في بعض الأحيان تقديم مشاركة خارج الموضوع في سلسلة نقاشية بإضافة علامة [OT] أي خارج الموضوع، في عنوان رسالتك، فإن ذلك لا يمكن أن يعتبر قاعدة.
6. إذا قمت بالرد على تعليق ما، فرجاء تمييز النقاط الرئيسية المرتبطة بالمنشور الأصلي بوضوح لكي تتيح للأشخاص، الذين لم يقرؤه، متابعة سلسلة المحادثة؛ ولكن لا تقتبس التعليق الأصلي بالكامل.
7. قد يحدث أن تقرأ شيء ما يضايقك، فتمهل وفكر قبل أن ترد. هل أنت متأكد من أنه هجوم؟ هل هو هجوم بالفعل أو مجرد مزحة؟ هل هو مقصود أو مجرد خطأ؟ هل أنت متأكد من أنك قد تفهمت العادات والتقاليد واللغات "المحلية"؟ هل ينبغي لنا الرد فورًا أم الانتظار قليلاً لكي نرى إن كان شخص آخر سيدخل أم لا؟ هل يمكن أن يكون الصمت أو رسالة خاصة هي أفضل إجابة؟ معظم النار من مستصغر الشرر وهو هنا سوء الفهم: وإذا احتدمت نيران الجدل يكون من الصعب إطفاؤها. من الأفضل التفكير أولاً قبل الندم.
8. برجاء تجنب "التهييج" أي الخلافات التي يمكن أن تتحول إلى مناقشات حامية في منصة للنقاش أو في غرفة دردشة. برجاء تجنب الخلافات الخاصة داخل نطاق التجمعات الإلكترونية على الإنترنت، وخاصة لو كانت جدلية. لا تنشر الرسائل بدون محتوى مفيد لأي شخص يقرأ أو التي تنحاز ببساطة إلى جانب شخص ما في النزاع.
9. لا تنشر محتويات بريد إلكتروني أو رسائل خاصة دون إذن صريح من كاتبها.
10. تقبل الأخطاء النحوية أو الإملائية للآخرين. ينبغي أن يحاول الكُتاب تحسين طريقة كتابتهم لكي يفهمهم الآخرون بسهولة.
11. أي نص يحتوي على إهانات، أو كلمات غير لائقة أو تميزية تتعلق بالأفكار أو الجنس أو العرق أو الدين، أو أي مما عبر عنه المستخدمون الآخرون، سوف يتم حذفه فورًا ولن يتمكن الكاتب من الوصول إلى التجمع بعد ذلك.
مأخوذ بتصرف من الآداب الرسمية للتعامل عبر الإنترنت (http://www.rfc.altervista.org/rfctradotte/rfc1855_tradotta.txt) وتعليق جيانكارلو ليفراجي (http://www.gandalf.it/uman/42.htm).